19 يناير 2023
التصنيف : مقالات سياسية
لا تعليقات
260 مشاهدة

فسادهم ظاهرٌ للعيان

فسادُهم ظاهرٌ للعيان

لا يختلف فيه اثنان

ولا يحتاج إلى برهان

تحت غطاءٍ سيو-قانوني

نهبوا المال العام

بوسائل شيطانيّةٍ شتّى

أفلسوا البلد

وجعلوه تحت دَيْنٍ كبير

لا يوفِّيه الشعب إلى ولد الولد

واليوم عَيْنُهم على النفط (الغاز)

الشعبُ

بسبب الطائفيّة والحزبيّة

عاجزٌ عن مواجهتهم

فالنداءُ بصوتٍ عالٍ لكلّ الجهات الدولية القادرة:

إذا كنتم صادقين مخلصين

وتريدون مساعدة هذا الشعب المسكين

فأوقفوا هؤلاء المجرمين عند حَدِّهم:

١ـ اقطعوا أيّ مساعدةٍ عن هذه المنظومة

٢ـ لا تدفعوا ليرةً قبل زوال هذه الطغمة

٣ـ لا تسمحوا باستخراج النفط في عهد هذه العصابة المجرمة

٤ـ ادعموا ثورةً شاملةً لإسقاط هذه الشرذمة

٥ـ وبدلاً من هذه المسرحية القضائية (استجواب بعض المسؤولين)

صادروا أموال جميع أفراد هذه السلطة

وهي في بنوككم (خارج لبنان)

لتكون الذخيرة التي تنطلق بها (دولة ما بعد هؤلاء)

دولة الشعب اللبناني الحُرّ الكريم

يصبر الشعب قليلاً

وينتظر فَرَجاً قريباً

ونصراً مبيناً شاملاً

ذلك خيرٌ من ذُلٍّ دائم

في ظلّ كيانٍ بائس



أكتب تعليقك