20 نوفمبر 2016
التصنيف : مقالات فكرية
لا تعليقات
4٬330 مشاهدة
المشي إلى (زيارة الأربعين)، سُنّةٌ أو كَرْنَفالٌ؟

%d8%a7%d9%84%d9%85%d8%b4%d9%8a-%d8%a5%d9%84%d9%89-%d8%b2%d9%8a%d8%a7%d8%b1%d8%a9-%d8%a7%d9%84%d8%a3%d8%b1%d8%a8%d8%b9%d9%8a%d9%86%d8%8c-%d8%b3%d9%86%d9%91%d8%a9%d9%8c-%d8%a3%d9%88-%d9%83%d8%b1%d9%86

(السبت 19 / 11 / 2016م)

عدمُ استحباب (زيارة الأربعين)

أخي المؤمن، أختي المؤمنة، هل تعلمان أنّه لم يثبت استحباب (زيارة الأربعين)؟ أي زيارة الإمام الحسين(ع) في 20 صفر بما هو أربعون، وإلاّ فإنّ استحباب زيارة مولانا أبي عبد الله الحسين(ع) ثابتٌ بلا إشكال، وهو يشمل كلَّ الأوقات، وإنَّما لم يثبت فضلٌ لزيارة الأربعين على الزيارة في غير الأربعين.
أكمل قراءة بقية الموضوع ←

1 نوفمبر 2016
التصنيف : مقالات فكرية
لا تعليقات
2٬761 مشاهدة
المسلمون في ظاهرة التكفير الدينيّ، أشباهٌ ونظائر

%d8%a7%d9%84%d9%85%d8%b3%d9%84%d9%85%d9%88%d9%86-%d9%81%d9%8a-%d8%b8%d8%a7%d9%87%d8%b1%d8%a9-%d8%a7%d9%84%d8%aa%d9%83%d9%81%d9%8a%d8%b1-%d8%a7%d9%84%d8%af%d9%8a%d9%86%d9%8a%d9%91%d8%8c-%d8%a3%d8%b4

(الجمعة 23 / 9 / 2016م)

مقدّمة: التكفير ظاهرةٌ (دينيّة) بامتيازٍ

يتقاذف أهل المذاهب والأديان فيما بينهم، تضليلاً، وتفسيقاً، وتكفيراً أيضاً. غير أنّ بعض هؤلاء أكثر وضوحاً وصراحةً، وأشدّ حمأةً، وأمضى عزيمةً، وأوضح التزاماً بما يؤمنون به، فيتعاملون مع أهل المذاهب الأخرى، وأهل الأديان السابقة على الإسلام، بما يقتضيه إيمانهم والتزامهم «الديني» من عنفٍ وقسوة وغِلْظة، واستباحةٍ للأنفس والأموال والأعراض، بينما يواري آخرون من أهل المذاهب حقيقة معتقداتهم، ويتَّقون مخاطر الإفصاح عنها ومساوئه، معتبرين ذلك من الحكمة والحِنْكة. غير أنّ الحقيقة الساطعة التي لا ينبغي النقاش فيها هي أنّ جميع هؤلاء تكفيريّون تفسيقيّون تضليليّون، وبرتبة الامتياز.
أكمل قراءة بقية الموضوع ←

25 أكتوبر 2016
التصنيف : مقالات فكرية
لا تعليقات
3٬062 مشاهدة
لباس رجال الدين، سنّةٌ نبويّة أم عادةٌ اجتماعيّة؟

nb-117036-635523599663487018-copy

 (بتاريخ: السبت 21 / 5 / 2016م)

هي عاداتٌ شائعة عند بعض الفئات الاجتماعيّة؛ لعوامل مختلفة، لكنَّهم ينسبونها إلى الدِّين والنبيّ(ص) وآله(عم)؛ لإضفاء هالةٍ من القداسة عليها، وتسري هذه القداسة إلى ذواتهم، فيكون لهم نصيبٌ كبير من الجاه والتميُّز في الدنيا.

اعتجار([1]) العمامة

هي عادةٌ عُرفَتْ بين علماء الدِّين، وهم يتمسَّكون بها، ويُصِرُّون عليها، ويعتبرونها من السنّة النبويّة الشريفة، ألا وهي اعتمار([2]) العمامة، سوداء كانت أو بيضاء، ولكلٍّ دلالتها.
أكمل قراءة بقية الموضوع ←

14 فبراير 2016
التصنيف : مقالات فكرية
لا تعليقات
2٬088 مشاهدة
عيد الحُبّ، في محضر القرب الإلهي

2016-02-14-عيد الحُبّ، في محضر القرب الإلهي-صغيرة

(الخميس 11 / 2 / 2016م)

«كُلُّ يومٍ لا يُعصى الله فيه فهو عيد»([1]). وعلى المؤمن العاقل أن يبذل قصارى جهده لتكون كلُّ أيّامه أعياداً، بطاعة الله، ونَيْل رضاه.

وبالقياس، على العاشق والمُحِبّ أن يجهد نفسه لتكون كلُّ أيّام حياته عيداً للحُبّ والعشق الدائمَيْن:
أكمل قراءة بقية الموضوع ←

7 أبريل 2015
التصنيف : مقالات فكرية
لا تعليقات
1٬463 مشاهدة
السيد محمّد باقر الصدر والمرجعيّة الرشيدة

1974975_396438883861612_4593651814040519467_n - Copy

(بتاريخ: 7 / 5 / 2012م)

هو العالِم المجاهد والعبقريّ الفذّ والمرجع الدينيّ المعاصر والمستنير، هو السيد الشهيد محمّد باقر الصدر (رحمه الله).

كثيرون هم الذين يُسَمَّوْن بـ (أهل العلم والفضل) في الحوزات العلميّة، وكثيرون هم الذين أُجيزوا بالاجتهاد، وكثيرون هم الذين ثُنيت لهم وسادة الإفتاء والمرجعيّة، لكنّ قليلاً من هؤلاء جميعاً كان جديراً بموقعه ومحلّه.

أقول هذا الكلام وقد عايشتُ وعاينتُ كثيراً من الوقائع والأحداث في الحوزة العلميّة، كما عايشها وعاينها قبلي كثيرون، ويعاينها من بعدي آخرون وآخرون، ولكنّ القليل القليل مَنْ يجرؤ على النطق بهذه الكلمات.
أكمل قراءة بقية الموضوع ←

17 مارس 2015
التصنيف : مقالات فكرية
لا تعليقات
1٬126 مشاهدة
(رضاع الكبير) في ميزان العقل والنقل

111

(بتاريخ: الثلاثاء 17 / 3 / 2015م)

تمهيد: هنيئاً لنا شيعة عليّ(ع)

ما كنّا لنثير هذا الموضوع من قبل؛ اعتقاداً منّا بأنّه لا يعدو كونه خبراً مفترىً في صفحات التواصل الاجتماعي، أو بين العوامّ من الناس.

ولكنّ تأكيد مفتي الديار المصرية السابق، الشيخ علي جمعة، عليه أوجب منّا بياناً واضحاً حول هذا الموضوع، ليُعْرَف الغثُّ من السمين، ويزداد الذين آمنوا إيماناً، ويشكروا الله على نعمة الولاية لمحمدٍ وآل محمد(ص) صباحاً ومساءً، بل في كلِّ وقتٍ، وفي كلِّ مكانٍ؛ فإنَّها أعظمُ نعمةٍ منَّ الله بها علينا.
أكمل قراءة بقية الموضوع ←

9 يناير 2015
التصنيف : مقالات فكرية
لا تعليقات
1٬399 مشاهدة
يا أولاد (الحلال)، هنيئاً لكم هذا الوسام

B6bUSQ-CQAA1PGe.jpg large - Copy

(الجمعة 9 / 1 / 2015م)

ذوو لسانَيْن ووجهَيْن

ذات يومٍ؛ واستشماماً منه لرائحة فتنةٍ قَذِرة، واستباقاً لحلول الخطر والمحظور، أصدر أستاذُنا العلاّمة المرجع السيد محمد حسين فضل الله(ر) فتواه الشهيرة بتحريم سبِّ أمّهات المؤمنين وجميع الصحابة، حتّى لو كانوا مخطئين في بعض أفعالهم؛ انطلاقاً من مبنىً فقهيّ علميّ أورثه قناعةً تامّة بحرمة سَبِّ أيِّ مسلمٍ([1])، فقامت قيامةُ بعض الجَهَلة هنا وهناك.
أكمل قراءة بقية الموضوع ←

9 يناير 2015
التصنيف : مقالات فكرية
لا تعليقات
883 مشاهدة
هلاّ عرفنا الفرح بعقلٍ هادئ، بعيداً عن ردَّات الفعل

مصغرة2

(الجمعة 9 / 1 / 2015م)

تحكمنا ثقافة حبِّ المواجهة، وعشق الخصومة.

فنحن أمّةٌ تتنفَّس هواء المشاكسة والتحريض.

إذا حضر (المحرَّم) فلتُنْشَر الرايات السود، ولتملأ الخافقَيْن،
أكمل قراءة بقية الموضوع ←

5 أكتوبر 2014
التصنيف : مقالات فكرية
لا تعليقات
1٬501 مشاهدة
العيد بين السياسة والدين: وضاعت الوحدة الإسلاميّة

369221138 - Copy

img_girls-ly1374936775_746

(بتاريخ: الأحد 5 / 10 / 2014م)

هو العيد، يوم البهجة والفرح والسرور، يوم التآخي والتواصل والتلاقي، يوم التزاور وصلة الأرحام…

هو العيد، «عيدٌ لمَنْ قبل الله منه صيامه، وشكر قيامه، وكلُّ يومٍ لا يُعصى الله فيه فهو عيدٌ»([1]).

قبلنا ورضينا عَنْكَ يا أمير المؤمنين، يا عليّ بن أبي طالب(ع).

ولكن ها هم المسلمون اليوم يختلفون في يوم العيد، في يومين، وربما في ثلاثة أيّام، كما قد حصل يوماً ما. يختلفون في تحديد يوم العيد، ويَعْزُون ذلك إلى اختلافهم في المباني الفقهيّة لإثبات هلال الشهور. وليس في ذلك من كلامٍ الآن.
أكمل قراءة بقية الموضوع ←

4 ديسمبر 2013
التصنيف : مقالات فكرية
لا تعليقات
2٬709 مشاهدة
ربطة العنق حلالٌ أو حرامٌ؟، قراءةٌ تحليليّة

abdullahG_468x609  abdullahG1_468x609

pope_benedict_xvi_7[1]  pope_benedict1_xvi_7[1]

(بتاريخ: الخميس 26 ـ 9 ـ 2013م)

تمهيد

ربطة العنق أو (الكرافات) قطعةٌ من قماش تُدلّى على الصدر، بعد أن تلتفّ على ياقة القميص الداخليّة. اعتاد الكثيرون على لبسها عندما يرتدون البِذَﻝ الرسميّة، ووصل الأمر إلى (علماء الدين)؛ فترﻯ بعضهم يلبسها تحت الجُبّة؛ لتخفي زرَّ القميص. يتَّخذونها زينةً، وقد أُمرنا بالتزيُّن: ﴿يَا بَنِي آدَمَ خُذُوا زِينَتَكُمْ عِنْدَ كُلِّ مَسْجِدٍ (الأعراف: 31).

فهل من إشكالٍ أو شبهةٍ في لبس ربطة العنق هذﻩ؟

في البداية لا بدّ من لفت النظر الى أنّ كون اللباﺱ معروفاً وشائعاً عند الغربيّين، وفي بلاد الكفر، لا يجعله حراماً؛ فالأمم والشعوﺏ تتأثَّر ببعضها، وتستفيد من حضارات غيرها، ولكنْ بما لا يتنافى وقِيَمها ومبادئها والتزاماتها العَقْديّة والشرعيّة.

ومن هنا نقوﻝ: لا إشكاﻝ على الإطلاﻕ في ارتداء الأزياء التي عرفناها من الغرﺏ، كالبنطاﻝ، والقميص، والجورﺏ، والقبّعة، ما دامت لا تتنافى والقِيَم الإسلاميّة.

فإﺫا ما وجدنا لباساً منها يرمز إلى عقيدةٍ أو شريعةٍ منحرفة وجب أن نجتنبه؛ حرصاً منّا على عدم الوقوﻉ في آثارﻩ الفاسدة، ولو من حيث لا نشعر.


أكمل قراءة بقية الموضوع ←

Pages: 1 2 3 Next